السبت، 25 سبتمبر، 2010

ليلة العمر

تجلس على اللوج بفستانها الابيض تجلس وكل ما قالته لها صديقاتها يجول في خاطرها حول هذه الليله ....ليلة العمر كما يسميها البعض ولعل التسميه جاءت انها ليلة العمر للانثى او المرأة لانها فيها شهاده اثبات حق في الحياة وللرجل اثبات رجولته لاول مره في الحياة للعلن!!
تجلس وتحاور الجميع بكل هدوء هكذا اخبروها وقالوا لها لا تكثري من الكلام والضحك حتى لا يقال عنك خفيفه وما صدقت!!تجلس وتتمنى لو انها تستطيع مشاركة من حولها الرقص والغناء أليست ليلة العمر كما تقولون لماذا حتى في هذه الليله فيها بروتوكولات تعكر على استمتاعي!!
تجلس وام العريس ترمقها في عينها وتهز رأسها وتقول في نفسها يا ترى ما الذي تحدث به نفسها الآن اتراها تراني جميله وانني استحق المحروس او انها تتوعدني بتسويد العيشه ...ترحل عن الجميع في افكارها يراها الجميع تحملق في الجميع ويقولون يا حرام شكلها بتفكر في الليله .....لكنها كانت تفكر فيما بعد الليله هل حقا ستكون حماتي مثل امي ام انها ستكون اولى العدوات التي تشمر عن يدها للمعركه هل ستكون اخواته حنونات ام انهن لئيمات الئم من الحيه الرقطاء!!
تصحو من حلمها وامها تقول حماتك يما بدها تسلم عليكي وتأتي الحماة وتقف وتمد يدها وتمسك يدها وتنحني لها لتقبل لها يدها والذي على ما يبدو مراسيم فرض الطاعه!!
تقول في نفسها لماذا على الانحناء لقد علمني والدي ان لا انحني الا الله لكن تبا للمجتمع الذي جعل من الجميع آله وعلى الطاعه تقول الام الله يرضى عليكي ما شاء الله على التربيه يا حبيبتي وترمق امها كما لو انها تقول احسنت وبيضت ابنتك وجهك ولكنها تعطيها النظره التي تقول بس العبره في الجايات!!
تقعد الفتاة على الكرسي وتستمع لاغنية فارس كرم اللي بتقصر تنورة تتنهد وتقول لا والله مصدق حالك!!يقرر الجميع انه حان الوقت لها لمغادرة بيت اهلها يأتي ابيها واخيها وتتوشح عباتها وتنظر نطرة الوداع للبيت وتقول ساصبح زائرة لك !!!
تتوجه مع والدها الى السياره وهناك والدها يسلمها للفارس الهمام ويقول له انها امانه لك فحافظ عليها يقول في عيني يا عمي!!تتوجه السياره نحول الصاله وهناك يستقبلها هي وزوجها بالسيوف والاهازيج مرحبين وتتمشى هي وهو نحو الصاله تدرس الصاله بالتفصيل هل كل التفاصيل هناك التي اتفقنا عليها تنظر اليها وتقارنها مع عرس ابنة الجيران وتقول آآآه لقد تغلبت عليها!!وتمشي بغرور نحو اللوج وتتذكر اليوم الاول الذي قابلته فيه تتذكر كيف كان يتلعثم ويتنفس بسرعه ويحاول تجميع الكلام في عقله الا ان لسانه اصابه نوع من الجمود !!تضحك وتقول كان مضحكا حبيبي!!
يحاول الاقتراب منها والحديث معها حديث الغزل ويحاول ان يتقرب منها ويتودد وتضحك له ضحكه فيها خجل ومن ثم تقترب اخته وتقول موعد التلبيسه تقف هو وهي والمصور يصور الذهب تقف وتقول في نفسها فلينظروا الى ذهبي ما اكثره اكثر من ذهب فلانه وفلانه ...تضحك في سرها وتقول خليهم يطقوا!!!
ويبدأ بتلبيسها الذهب ويراه الجميع وهو يحاول تلبيسها العقد والذي اطال فيه مما دفع اخته ان تلبسها اياه!!
ويطلب منهم الرقص على اغنيه وائل كفوري حالة حب وترقص هي وهو على الاغنيه بنعومه وهدوء ومن ثم يحين موعد تقطيع الكيكه وتأتي الكيكه بطبقاتها ويتوسطها لعبة عريس وعروس ويمسكان السيف ويقطعان الكيكه ومن ثم يطلب منه ان يطعمها من شوكته وبعدها يتناولان الكيكه معا من نفس الشوكه وتتذكر قبل الخطبه كيف كانت تشمئز من والدتها حينما تأكل من نفس معلقة ابيها وكيف كانت تتذمر ها هي الآن تفعل نفس الشيء
اضيئت الاضواء وكل اخذ نصيبه من الكيكه وكانت تتحدث مع عريسها الا انه بدأ بفك ازرار القميص العليا من اجل ان يتنفس ومن ثم لاحظت ان تنفسه بدأ يتسارع وعلى ما يبدو انه مرهق حينها اصبح يقول صدري يؤلمني ولاحظ الجميع الامر واتصلوا بالاسعاف الا انه كان ملقا على الارض ينظر اليها
كانت الارض تدور وتدور امامها لكنها تحاول التماسك وتقول لا لن يحدث شيء فهو بخير تنظر اليه ذاك الجسد الضخم ما الذي اعياه واسقطه ....تراه تنفسه بدأ يتسارع اكثر وبدأت عينيه تزداد قوة وحده وبعد قليل هدأ هدوء صعب غير مفهوم لها اقترب احد الاصدقاء منه وقال البقاء لله!!
نظرت اليه جلست على الارض بجانبه نهرتها امه وقالت ابتعدي عتبتك علينا هم وغم قتلتي الولد!!

هناك 10 تعليقات:

المجهول يقول...

يا ساتر .. إيه الفرح الحزايني دا .. بس العمر مكتوب مش العتبة السبب .. تقبلي مروري.

sozan يقول...

اهلين مجهول :)
بصراحه هو خبر قرأته انه عريس توفي بجلطه قلبيه بعد انتهاء حفل الزفاف وما باعرف تخليت الوضع وهيك طلع معي

marwa joe يقول...

حزينة العروس !!!
وانا قرأت نفس الخبر :)

sozan يقول...

اهلين مروى :)
هو بصراحه انا حزنت على العروس كثير لانها هي اللي راح تتغلب اكثر من اي شخص غيرها:(

eNAS يقول...

مرحبا ام عبدالله كيفك :)

يا ساتر على هالاحداث... بالاول مثالية تقليدية بس فاجأتيني بالنهاية :(

بهيك مواقف صح صعبة وقاسية ومستحيل تنمحى من الذاكرة بس ... ربنا اله حكمته برحمة عباده حتى لو كانت قصة بس منها عبرة

اشتقتلك واشتقت لحكياتك والله :)

sozan يقول...

اهلين بالغايب يا اهلا وسهلا بننوسه:)
هو خبر قرأته وتخيلت الاحداث شو بدك تحكي خيالي واسع:)

جايدا العزيزي يقول...

بتحصل ساعات

بس الاعمار بيد الله

يحيى من يشاء ويتوفى من يشاء

ودخل لانسان بوفاة اخر

تحياتى

sozan يقول...

اهلين حامد:)
متل ما حكيت من الاول هو مجرد خبر وانا معك انه الانسان عمره مكتوب من رب العالمين وما لانسان دخل لكن التقاليد اللي عنا والمجتمع ما بيرحم لهيك لما قرأت الخبر تخيلت الوضع وعلى هيك كتبت اهلا وسهلا فيك

Whisper يقول...

بتعرفي اني من انا وصغيره بخاف من موضوع اني اتعلق بأنسان و بعدين يموت :(
جد صعبه

الله يعينهم ولا يبلينا يا رب

sozan يقول...

اهلين ويسبر :)
فعلا صعبه لكن هاي هي سنة الحياة ناس مفارقه وناس تنولد لتكمل في الحياة
الله يعين الجميع ويوفقك في سفريتك ان شاء الله :)