السبت، 5 سبتمبر 2009

مواقف مش مفهومه !!1

ابتعدت عن الناس لفتره من بعد ما حدث مع خالي كما لو انني استيقظت من حلم جميل على حقيقة كنت احاول التغاضي عنها وهي ان الدنيا قصيره ومن الممكن شابها ان يفارق الحياة قبل كهلها وهذا ما حدث مع خالي فهو شاب في منتصف الثلاثين في حين والدته والذي من المتوقع وفاتها في اي لحظه لكثرة امراضها مازالت لها الفرصه في الحياة وشهدت وفاة الكثيرين ممن احبتهم ....
عجيب تفكير الناس وعجيب كيف انهم يعيشون الحياة كما لو انها ابديه كنت اظن ان مازال لي فرصه في الحياة لكن ماذا لو ؟؟؟؟
في تلك الليله تحدثت مع والدتي ووجدتها قويه كالعاده الا انني كنت ضعيفه وابكي وامي غير مصدقه هل حقا انا ابكي ما الذي حدث ؟ كل هذه حرقة فراق ولكني لم اكترث فعيوني ابت ان تبدي القوة المعتاده وصوتي انطفأت قوته ولم يعد لي صوت يسمع الا انني شعرت بالغضب ممن حولها منهم من يقول ان اسامحه ومنهم من يقول بدكيش تنزلي ؟ كما لو انني في مزاج الحديث عن نفسي مما اوقد في نفسي سؤال هل حقا غدى للموت هيبه ؟!!!
في زمن الاقوياء كان عمر يقول لنفسه كفى بالموت واعظا يا عمر لكن هؤلاء لا يكترثون للموت ويعدونه امرا عاديا قد يكون لكثرة الاموات ام ان اخبار الموت لم تعد سوى نوع من المناسبات الاجتماعيه والتي تدخل في مقوله كل شي قرضه ودين حتى دموع العين !!
في خلجاتي الكثير من التخالط الذي لا ينتهي لا استطيع النوم وانا افكر فيه الآن هو لوحده في قبر مظلم هل احسن الاجابه ام لا ؟ هل عرف مقعده من الجنه والنار وكيف حاله الآن ؟
لا ادري قد يكون لانه انسان قريب لي ولانني كنت متوقعه رؤياه في زمن قريب ان اذن الله وكنت احدثه في ان يهتم بصحته لانني اشتقت لصحبته ولكن وكما يقال كان لي خطه وهو له خطه والله اتى بخطته التي لاتخضع للظروف مثل خطط البشر !!
منذ فتره ومن حولي يحاولوا التخفيف عني ولكني لا استطيع ان انساه فمازلت اذكر ايام الثلج وايام المرح وايام الجامعه وايام كثيره ويوم زفافي حينما جاء وامسك في يدي وقال الآن غدوت عروسا ولم تعودي طفله بالك رح تكبري يا خالي وتبطلي ولدنه !!حينما حدثته قبل وفاته قال سوزان الناس كلها تكبر الا انت بتضلي البنت الصغيره اللي بتحب تلعب وتضحك لكن انا ياخالي المرض كبرني مية سنه بالك رح تكبري يا سوزان حينها ضحكت واعتبرته اطراءا الا انه قد كان تلميحا بالوداع
كانت هناك اغنيه لماجده الرومي كان فيها مقطع كنت وانا صغيره ارددها كثيرا وكبرت وانا اردد هذه الاغنيه لانها كانت قريبه لي خاصه مع كثرة الاحباطات من حولي وكان المقطع يقول يا سنيني لا تنسيني انا جايي انتريني لكن الآن وانا افكر في كلمات الاغنيه اسأل نفسي هل حقا السنون تنتظر صاحبها ام انها في سباق حتى تنتهي
من فتره وانا اذهب في الباص بدأت احدق اكثر في كبار السن لا اعرف ما السر الا ان عقلي بدأ هذه المهمه ويقول هل ترين كان شابا عتيا لا احد يقف في وجه لكن انظري انحنى ظهره واثقله المرض من التعب والملل من الحياة اطويله واسأل نفسي ما الذي ابحث عنه لماذا كل هذه التساؤلات لماذا انا اقسوا على نفسي فهذه السنه في الحياة التي اسنها الله ومن انا لاقول لماذا وكيف وماذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كثيرين يقولون اعتني في نفسك تبدين كما لو انك كنت في حلبة مصارعه واوسعت ضربا لماذا هذا الاهمال في نفسك وعدم الاكتراث بها فلم يعد لي رغبه في اي شيء احاول الضحك احاول ان امثل النسيان الا انه في عقلي في حلمي في قلبي لا استطيع النسيان لانني لست ممن ينسون من احبوا !!
حينما تحدثت مع العائله في ذلك اليوم لا ادري لماذا خرجت بانطباع ان الميت لا يفارق الا زوجته واولاده في حين الجميع يبكونه لحظتها ويتابعون حياتهم كما لو انهم لم يفارقوا حبيبا
الا انني اشعر بقليل من التعب النفسي لما يدور من حولي على ما يبدو وجب على زيارة الطبيب من جديد حتى اخفف من التعب الذي اعاني منه فعلى الرغم من حالة المواساة التي يبديها الجميع الا انني تضايقت بالامس من محاولات ام زوجي ان تفهمني ان كل ما يحدث لا يجب ان يؤثر علي لان لي اطفال وزوج وجب الاعتناء بهم اعلم ان الهدف المواساه لكن ومع الحزن الذي اعانيه اخر شيء احب تذكره من هم السبب في اني مازلت هنا ولا استطيع المغادره ذلك لاني اريدهم ان يحيوا الحياة الطبيعيه بين ام واب لكن هل حقا انا افكر في حقوق الآخرين اكثر من تفكيري في نفسي
كثيرين يقولون لماذا لا تقومين ان توفري المال لتسافري وتري من تحبي لكن كيف التوفير في ظل ما انا فيه قروض وديون ومطالبات من اهله بوجوب بصرف مبلغ مالي لهم شهري امام كل هذه الطلبات من اين سآخذ المال على ما يبدو وجب علي ان اعمل لانني وعلى ما يبدو اعتمادا على الحقائق التي لدي وجب على ان اعمل لاني وعلى ما يبدو لن يكون لي مكانا في قائمه المطالبات امام زوجي
الامر المضحك والذي لا استطيع ان اخرجه من رأسي هو ان ام زوجي تقول ان وجب على ان ارى اهلي وان زوجي يجب ان يرسلني لارى اهلي وان اتوقف من وضع اطفالي في مدارس غاليه ومن الناحيه الاخرى تطالب زوجي ان يدفع لها مبلغ مالي كل شهر يوازي قسط مدرسة ابنتي حتى تمتع نفسها لانها حرمت من الكثير امر رائع اليس كذلك ازدواجيه في المواقف ام انه موقف واحد ؟؟؟؟

هناك 6 تعليقات:

Whisper يقول...

الله يرحمه و يتقبله يا رب

شو بدك تعملي يا سوزان هيك الحياه, وبالنسبه لحزنك معلش لا تكبتي اي شي بداخلك وانك تعبري عنه و ترتاحي احسن
و سبحان الله دائما المصائب اللي متل الموت بتبدا كبيره و بتصغر مع الايام
و ان شاء الله تكون خاتمه الاحزان

jumana يقول...

مات عمو يوم الجمعه فجأه،، دخل عل مستشفى بحالات خطره قبل هيك كتير ..بس سبحان الله إنتهى عمرو.

هو لوحده في قبر مظلم هل احسن الاجابه ام لا ؟ هل عرف مقعده من الجنه والنار وكيف حاله الآن ؟
هاد يلي بضلني فكر فيو أنا كمان. لأني كتير بحبو لعمو.. وبس اتذكر اني ما راح شوفو بس روح على عمان ببكي كتير..

الموت ما بيعرف عمر..بيجي فجأه... الله يستر دور مين جاي ؟؟
الله يرحمون انشالله

سلميلي على حماتك وإحكيلها طولي بالك يختي

jumana يقول...

sozan? what’s going on??
what’s wrong with you girls???!!
you all disappeared one time.. U, Whisper and enas.. dunno meen kaman :S

:( im so worried

sozan يقول...

اهلين ويسبر ان شاء الله ايام بتنسي

sozan يقول...

اهلين جمانه معلش رمضان كان شوي صعب لكن ان شاء الله رح نرجع واحسن وكل عام وانت بخير

sozan يقول...

كل عام وانت بخير ويسبر