الأحد، 7 مارس، 2010

محادثه

اتحدث معه وبسعاده عارمه لا ادري ان كان مصدرها معرفتي ان هناك فرصه كبيره ان لا اراه حقيقه رأيته وعبر الكاميرا كان كبيرا ذو ملامح رجوليه جميله في حين مازالت صورته في قلبي وهو صغير مازال يحلم في ان يكون طبيبا وها هو الآن والحمدلله على بعد خطوتين من حلمه مازال في قلبي ذاك الطفل المشاغب الذي يحب اللعب والركض في الطرقات لكنه الآن اصبح يحدثني احاديث الرجال ويطالبني في ان ادلي في رأيي حول ما هو الزواج وما هي مسؤولياته وما هي حالته وما طبيعته !!
سؤاله صدمني لم اتوقعه من طفل منه اعلم انه ليس طفلا الا انني شعرت كم كبر ونضج ولم اكن مستعده لهذا التغيير الا انني حدثته انه ان كان راغبا في الحريه اذن لا يفكر في الزواج فالزواج مشاركه وحياة مشتركه لا تتوقع من المراة الخضوع والسكوت فهي ترغب شريكا لا في الفراش فحسب وانما في كل جوانب الحياة فاذا كنت تظن انك قادر على التاقلم اذن تزوج
قال لا لست مستعدا للتخلي قلت له اذن اترك الامر الآن دعه لتساهيل الله ففي الوقت المناسب ستجده !!
ثم اخذ يحدثني كيف ان الفتيات هنا ويقصد روسيا لا دين ولا حياء وانه حقيقه ان اراد الزواج لتزوج الا انه يرغب في فتاة تحترم دينها وحياتها والعادات والتقاليد كلماته جعلتني اوقن ان الصغير كبير وبدى حديثه الذي كان فيما سبق مفرح ومضحك اصبح الآن فيه نغمه كبيره من المسؤوليه والتفكير المتزن وافقته الراي واضفت انك لن تتوقع منها ان ترمي ما خلفها ولا تطالبك في يوم ان يكون لها الحق في النظر الى الخلف من اجل شخص احبت قال اراكي كما لو انك تتحدثين عن نفسك !! قلت له لا فانا امر مختلف ضحك وقال مازالت اعذارك هي ..هي لم تتغير !!
رأى اطفالي لاول مره ولاعبهم عبر الكاميرا وكانوا يتساءلون من هذا ماما؟ وكنت اقول لهم اخي نظر الي ابني عبوده نظرة استغراب انت لك اخ ماما !! نظرت اليه بنظرة استهجان ولكن دونما لوم فالطفل ان لم يرى لم يعرف وقلت له نعم لدي اخوان واخوات
هز رأسه قائلا واو ماما انا بحب اخوانك واخواتك خليهم ييجوا لنشوفهم !!يا لله لو كانت الحياة ببساطه تفكير الاطفال الم تكن اسهل واجمل لكن قلت له انشاء الله يا ماما بس ان شاء الله !!

هناك 6 تعليقات:

غير معرف يقول...

الله يعينك على غربتك.. من فتره طويله بدخل مدونتك بقرأ جديدك وما بيجي ع بالي اعلق
بس هالمره حبيت بجد احكي الله يعينك الغربه صعبه وضرايبها كتيره.. اكبر ضريبه انه اولادك ما بيعرفوا قرايبهم.. شو صعبه عنجد..
بس ليش ما عندك صور لاخوانك واخواتك او يكون في اتصالات زي هاي كل فتره وفتره مشان اولادك يعرفوا اهلك واهلك يعرفوهم.. ع الاقل مشان ما يصدمك سؤال زي سؤال عبودي "ماما انتي عندك اخوان؟" عنجد صعب الاحساس

مياسي يقول...

انا كنت جايه اعلق نفس تعليق الغير معرف
انو ليش مش معرفه اولادك على اهلك بالصور
عالاقل بيكون عندهم فكره

Rula A. يقول...

أن حاسة إنو هالأيام عم تمر بسرعة كتير..
امبارح حكت معي صاحبتي عزمتني على عيد ميلادها.. قلت يا الله والله صار مارق سنة على إليوم إلي نعزمت فيه وحضرت عيد ميلادها الماضي.. إتذكرت كيف كانت صاحبتي التانية لسه بالجامعة وهي هلأ حمدلله بتشتغل وكيف أنا كنت لسة بشغلي القديم.. جد سبحان الله كيف الأيام بتمشي..
عجبتني جملة؛
هز رأسه قائلا واو ماما انا بحب اخوانك واخواتك خليهم ييجوا لنشوفهم !!يا لله لو كانت الحياة ببساطه تفكير الاطفال الم تكن اسهل واجمل..
الله يجمعكم من تاني عن قريب إن شاء الله..

غير معرف يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
sozan يقول...

اهلين غير معرف
اولادي شافوا اهلي بالصور لكن الشي ما اله ذكرى بيضل صورة

اهلين ميسو كيفك؟
نفس ما حكيت للغير معرف الصور ما الها ذكرى عند الاطفال ما الها معنى

اهلين رولا الله يسعدك ويخليكي

sozan يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.