الاثنين، 29 مارس، 2010

كان ابوه !!

احيانا اشعر انه يتمزق من الالم , اراه يبكي بعيون جافه,اراه يحاول الاختفاء ليعتزل ليبكي !!يحاول ان يقوم بامور كثيره لم يكن مقتنع بها من قبل !!بدأ يفكر في قلبه قليلا اراه يفسح المجال للميت الذي مات من سنين !!
اراه يحاول التكفير عن كل ما سببه لي من الم !!اراه يتكلم يصوت حنون لم اعتد على نغمته من قبل ارى في عيونه حب زائد كما لو انه يحاول الفرار من احزانه الى حضن لم يعتد عليه يبكي !!
يجلس ويقول كان يحبك ويحترمك!!اقول الحمدلله انني لم اكن من المؤذيين!!ينظر الي ويحدثني عن امور كان والده يتداولها بين الناس عني وكيف انه يستخدمني مثلا في القوة والصبر وكيف انني لم انكسر بعد !! وكان يقول لابنته تعلمي منها القوة انظري اليها وتعلمي !!
يسكت قليلا ومن ثم يتابع كان يحبك !!
انصت اليه واحاول ان ادفعه الى العقلانيه التي كنت اكرها وهو يتحدث بها وبصوتها ولكني اريده ان يستمر في الحياة فهذه من سنن الحياة الموت والميلاد اناس يموتون واناس يولدون !!
ينظر الي ويقول اريد ان ابقي العائله متماسكه كما لو كان والدي مازال حيا !!اقول له هذا امر جميل ولكنه يقول لا اعرف كيف !!فانا في مكان واخواني في مكان واعمامي في مكان وابناءهم في مكان ما العمل !!
اقول له face book يقول نعم هو ذاك !!اراه يتحدث عن العائله عن اخوانه واخته عن اهلي ويصر على حقي ان ارى على الاقل والدي بعد كل تلك السنين اراه يحدثني بامور كنت اتركها لنفسي لانه لا يهتم لكنه الآن بدى مهتما في التفاصيل !!
اشعر به فانا اعلم ماذا يعني ان تفقد من تحب اما بفعل الموت او الظرف الذي انت فيه !!اعلم مالذي يعنيه ان تفقد قلبك وتضعه في الثلاجه التي تملأ قلبك في البلاده وتصبح اكثر كآله !!
اراه يريد ان يمضي الكثير من الوقت معنا في حين كان وقته كله لعمله ! اراه يذهب الى الاطفال ليلا ليطمئن عليهم اشعر به يستيقظ ليلا واشعر بانفاسه قريبه مني !!يقبلني ويرجع الى نومه !!اراه خائفا من ان يفقد اي منا !!
احاول ان اقول له اننا مفارقون لكني اضع الامل في ان نبقى سويه ونرضي الله واباءنا وامهاتنا وان نربي اطفالنا احسن تربيه !!
اعلم انني قاسيه احيانا في كلامي اعلم ان الغربه نزعت الكثير من الحياة في حياتي لكني اعلم انني مازلت املك فلبي وان طلاه قليلا من الصدأ مازال ينبض ومازال يشعر بمن حوله لذلك ارى نفسي مقتربه منه واحاول ان اكسر صمته الذي يفضله الرجال في اوقات الحزن والالم ويرفضون ان يبدو آلامهم التي تكاد ان تفجرهم !!
جميعهم قالوا لقد ابدى قوة وصلابه لم تكون متوقعه وكان من المستغرب ان تراه بكل هذه القوة لدرجه انهم بدأوا يتساءلون هل يحب ابيه !!! كنت اعلم انهم سيتساءلون وان كانوا من اقاربه فهم لا يعرفونه حينما يحزن !!كنت احدثه يوميا لارى ان كان مازال صلبا ومتماسكا !!وكان مثلما اعرفه كان يقول اريد ان اجلس وحيدا ولكني يجب ان اتماسك من اجل امي واخواني واختي !!اعلم ان والدي هكذا ارادني في الاوقات التي تحتاج الى تفكير !كنت خائفه ان يتعب لكنه مازال يعيش حاله عدم التصديق او عدم الرغبه في التصديق !!يحاول الحديث عن ابيه في هدوء حتى يشعر به حتى يبقى معه في خياله حيا وقويا حاد الذهن والذكاء فقد كان ابوه !!

هناك 4 تعليقات:

مياسي يقول...

البقاء لله
مرحله وبتمر ان شالله

Whisper يقول...

عظّم الله اجركم
الله يصبركم و يخليكم لبعض

sozan يقول...

اهلين ميسو
شكر الله سعيكم

اهلين ويسبر
شكر الله سعيكم واللهم آمين

Amjad Wadiِ يقول...

الله يرحمة وان شاء الله بتكون نقطة تغيير نحو الأفضل