الخميس، 7 أكتوبر، 2010

قالت له امه!!


أقرأ الخبر على جريدة الوطن السعوديه والذي يتحدث فيه عن قضية زواج القاصرات حيث وعلى ما يبدو هناك برنامج يتناول هذه القضيه ويقال ان هناك مأذون عقد قرانه على فتاة لم تتجاوز سن 12 وانه لم يعاشرها معاشرة الازواج الا بعد شهرين وكانا يعيشان في بيت واحد الا ان معاملتهما لبعضهما كانت معامله اخويه وكانت الفتاة دائمة التساؤل عن سر احضار اهلها لها الى هذا البيت وكيف ان شيخنا الكريم كان يعلم الفتاة قصة سيدنا آدم وحواء وانه وبعد غضب والدته وقولها انه ما في بنات صغيرات على الزواج تزوجها حيث بقي يحاول معها لمدة اسبوعين حتى تمت المعاشره الزوجيه وانها الآن تتساءل عن اسئلتها وكيف انها كانت تسأل مثل هذه الاسئله خاصه انها لم تكن بالغه حين حدوث القران ولكنها الآن تتفوق على الخريجات الجامعيات في معرفتها وحسن معاشرتها الزوجيه لزوجها وذلك حسب قول الزوج الحمش!!
حينما قرأت الخبر وكما يقال من كثرة الاخبار حول اضفاء الشرعيه على اغتصاب الاطفال فلم اعد اغضب لكن ما اغضبني احد التعليقات حينما قال ان البنات في الغرب يمارسن الجنس في سن صغيره وان الحقوقيين يطالبون بمطالبات تخالف الشرع وانها حقوق مستورده!
شبعت حقيقة من هذا الكلام التخلفي وودت لو ينتهي قد يكون حقيقه ان بعض الفتيات يمارسن الجنس في سن مبكر لكن وبكل تأكيد ليس في سن 12 كما ان الناس هنا لا يمشون ويمارسون الجنس كالحيوانات بل يعتمد على الاتصال الروحي والعقلي والعاطفي تماما كما هو الحال في بلادنا على ما اظن انهم بشر مثلنا اليس ذلك!!الا ان تم البحث عن بائعه الهوى وللمعلومه فقط ان الكثيرين يتجهوا الى البائعات بالسر لما يحمل صورة منحطه للانسان الذي يتعامل بها !!
كل ما اريد قوله هو كفانا الصاق تهم بالغرب على انهم خاليين من كل ما يعرف بما انساني وهو القيم والمباديء وقد يكونوا اكثر شجاعه لمواجهة المشاكل التي تواجه مجتمعهم بدلا من اتخاذ موقف الدفاع والصاق التهم الى كل من لا يعترف بهم في البلاد على انهم مواطنين اصليين لان المواطن الاصلي اصلي ولا يخطأ!!!
كلها افتراءات والامر الآخر الذي اريد الحديث عنه هو من الممكن ان تمارس فتاة الجنس في سن قبل 18 لكنها لا تمارسه مع رجل بعمر جدها او والدها او رجل في القبر رجل في الدنيا هذا بكل تأكيد.
يعني وبالمشرمحي بطلوا هالنغمه لانها فاضيه وبطلها الها معنى يعني لو حكي انه الرسول عليه الصلاة والسلام تزوج عائشه في سن صغيره وكل ما ينم له صله اكاد اقول ان هناك نقطه تستحق التفكير لكن النغمه السابقه اصبحت ممله الصاق التهم بالحقوقيين الذين رأوا ان هناك خلل في طريقة الزواج خاصه ان كان الهدف منها هو بيع الفتاة والاستفاده من ثمنها او تزويجها لرجل يكبرها بثلاثة اضعاف عمرها فحين وصولها الى سن الشباب يكون هو كهلا على حافة القبر لا يستطيع تلبية رغباتها وان طالبته والصحه مش متحمله عليها الصبر والصيام لانها امراة ولديها اولاد وعليها السكوت للحفاظ على بيتها عن جد فقعتوا راسي في الحكي الفاضي الناس وصلوا القمر واحنا وصلنا الحضيض

هناك 3 تعليقات:

Whisper يقول...

انا عمري 33 سنه و بس اقرأ هيك قصص قرأة بحس بخوف و رعب فكيف بنت صغيرة وطفله تواجه هاللي بنقرأه على ارض الواقع!!!


واحد بتزوج طفله كيف بدك اياه يفكر بمشاعر و عواطف هالطفله!!
هو مشتري "غرض" بده يستفيد منه مش اكتر

مين بتلومي يا سوزان؟؟؟
ناس ما قلدو ولا اخدو من الغرب غير ابشع اشي عندهم, هيك ناس كيف بدك تلوميهم على افكارهم

sozan يقول...

تعرفي يا ويسبر اليوم كنت احكي مع زوجي في الموضوع وبنتي عمرها 6 سنين كانت تطلع فيي في عيون فيها حيره انه كيف انه انسان ممكن يستغل طفله وطبعا معهاش خبر عن طبيعة الاستغلال وبكل براءة حكت احنا مسلمين ولازم نهتم بالاطفال لان الرسول عليه الصلاة والسلام كان يحب الاطفال!!
شوبدك تجاوبي هيك طفله لما تسمع عن غيرها من الاطفال اللي بيغتصبوا طفولتهم باسم الزواج

Haitham هيثم Al-Sheeshany الشيشاني يقول...

الانتقائية في أخذ تعاليم الدين!

شيء مبئس! :(