الخميس، 9 يوليو، 2009

في رحلتي اليوميه !!

في كل يوم اذهب انا واولادي في الصباح لاوصلهم الى المدرسه وبعدها اتجه الى ما اريد القيام به او ما احتاج له في طريقي الكثير من الامور التي القي لها بالا لا ادري لماذا ادقق على ادق التفاصيل كما لو انني انقد عروسا قبل يومين كنت في محطه الباص انتظر الباص المتجه الى بيتي وهناك رأيت رجلا يرتدي ثيابا غريبه الا انني لم اكترث كثيرا الا عندما لاحظت ان تصرفاته نوعا ما غريبه
كان في يده قنينة بيبسي خاويه اخذها ووضعها بجانب القمامه ومن ثم اخذ قنينة خمره خاويه ايضا وذهب الى صناديق الجرايد واختار نيوروك تايمز ووضعها فوقها ومن ثم وقف امامي ومسك في يده نقودا بدى كما لو انه يعدها ومن ثم القى دولارا متعمدا ومشى وذهب يجلس على المقعد وبدأ بقراءة مجلات علميه !!!
وقفت انظر اليه في استغراب وانظر الى الدولار اريد ان ارى ما الذي سيفعله اذا احدهم التقته وكان هناك شخصا بجانبه يتحدث معه وكان يتحدث عن امور مختلفه ومتعدده في آن واحد ومن ثم جاء احدهم وحياه وقال له كيف حالك مايكل ؟ وبدأ يسأله عن امور تخص حياته ومن ثم قفز الرجلان الذان كانا يتحدثان مع مايكل نحو الدولار واخذه احدهم !! وتوجه الآخر بعد ان لاحظ انني احمل اغراضا من السوق وسألني ان كنت املك دولارا للحافله !! حينها نظرت اليه باشمئزاز وقلت لا ليس لانني لا املكه الا انني شعرت باشمئزاز من تصرفه اتجاه شخص يعاني من مشكله عقليه مما دفعني الى ان تذكر احدهم
يقال انه كان استاذا جامعيا الا انه احب فتاة وكانت على علاقه بشخص غني وكان يحذرها منه ولم تعي كلامه الى ان تزوجت وتركته ففقد عقله ومنهم من قال انه جراء تعرضه الى ضرب شديد من قبل مجموعه مجهوله مما افقده عقله وكل ذلك بسبب حبه لتلك الفتاة !!
الا ان هذا الاستاذ كان يتقن مجموعه من اللغات وتراه يكتب بتلك اللغات على الحيطان وبخط جميل وكان يرتدي معطفا في عز الحر وتي شيرت في عز البرد واتساءل هل الضرب افقدك الاحساس بالجو !!
كان هناك مجموعه من الشباب يعلمون متى يأخذ الاستاذ معونته ويتوجهون اليه ويتحدثون معه عن حبيبته ويبدأ الحديث بعصبيه ومن ثم الصراخ وبالقاء كل ما معه حتى وان كان نقودا الى ان لاحظ احد الشيوخ ما يفعلون واخذ ينهرهم عن فعل ذلك لانه سرقه وهددهم بالشرطه ولكن وجد هذا الاستاذ من يحميه من الاستغلال فمن يحمي مايكل من المستغلين !!!

ليست هناك تعليقات: